الاثنين، 18 يناير 2021

لأول مرة صاروخ يصل الفضاء بعد إطلاقه من جناح طائرة‎


مجلة سحابة نت - وكالات - قامت شركة ”فيرجن أوربت“ بعملية اطلاق ناجحة لأول مرة -16 يناير 2020- لصاروخا إلى الفضاء بعد تثبيته في  أحد أجنحة طائرة ”بوينغ 747″، مما يفتح المجال  أمام وسيلة جديدة لوضع الأقمار الاصطناعية الصغيرة في المدار حول الأرض، المدار الذي صار يعجّ بالأقمار الصناعية.

وتعنبر هذه المحاولة الثانية من نوعها  لشركة ـ“فيرجن أوربت“، بعد تجربة فاشلة جرت في مايو 2019.

الطائرة التي تحمل الصاروخ أقلعت من ميناء موهافي الجوي والفضائي في الصحراء الواقعة في شمال لوس أنجلس بولاية كاليفورنيا الأمريكية، وأطلقت صاروخها فوق المحيط الهادئ.

ويذكر أن شركة  ”فيرجن أوربت“ التي أسسها ريتشارد برانسون سنة 2012، تسعى إلى تقديم خدمة إطلاق صواريخ تتسم بالسرعة والقدرة على التكييف مع الأقمار الاصطناعية الصغيرة التي يراوح وزنها بين 300 كيلوغرام و500، وهي سوق تشهد نموا سريعا في العالم في الفترة الأخيرة.

ويتسم إطلاق صاروخ من طائرة بسهولة أكبر مقارنة بالإقلاع العمودي، إذ يكفي لذلك وجود مدرج طيران عادي بدل منصة الإطلاق الفضائي المكلفة.


شارك المقال

0 التعليقات: