السبت، 30 يناير 2021

رشوة بقيمة 260 مليون دولار، تؤدي إلى اعدام مسئول مصرفي كبير في الصين

 


التلفزيون الصيني الرسمي صرح إلى أن "إن لاي تشياومين"، الرئيس السابق لشركة "هوارونغ"، إحدى أكبر شركات إدارة الأصول التابعة لسيطرة الدولة في الصين، متهم بالرشوة والتي تقدر بـ260 مليون دولار،وبتهم فستد متعددة كما أتهمت بالزواج من أكثر من امرأة وهذا الأمر محرم في الدولة الشيوعية. 

وأعدم تشياومين بعد ثبوت الاتهامات الموجهة إليه من قبل محكمة في مدينة تيانغين شمال الصين، وأفادت محكمة يطلق عليها اسم محكمة "الشعب الصينية" إن المسؤول المصرفي استلم رشاوي متعددة تقدر بمبالغ خيالية وأضافت المحكمة أن ظروف الجريمة خطرة بشكل خاص، كما كان أثرها الاجتماعي الخطير.

ولم يكشف النقاب عن طريقة إعدام المسؤول المصرفي، ولكن  "تم السماح له بلقاء عائلته قبل تنفيذ الحكم"، وتقدر "منظمة العفو الدولية" أن الصين تتصدر دول العالم في  عدد أحكام الاعدام، إذ تعدم أو تصدر أحكام إعدام بحق الآلاف كل عام حسب احصائيات مختلفة.

وتفيد تقارير أن تشياومين استغل منصبه لاختلاس أكثر من 25 مليون يوان أي ما يقارب (3.8 مليون دولار)، من الأموال العامة بين عامي 2009 و 2018 حين تم إلقاء القبض عليه في نسيان من عام 2018م.


المصدر : وكالات


شارك المقال

0 التعليقات: