الأربعاء، 1 أبريل 2020

كورونا: نصف سكان العالم في منازلهم والولايات المتحدة قد تشهد أكثر من مليون وفاة


مجلة سحابة نت -  مع ازدياد المخاوف حول العالم من أن يشهد انتشار وباء كورونا ذروته في الأسابيع المقبلة، اتخذت عدد متزايد من الدول تدابير احترازية أهمها فرض الحظر تجوال وحظر منزلي حتى بات حوالى 3.6 مليار شخص حول العالم، أي 46.5٪ من البشرية قيد الحجر.

في هذه الأثناء الاول من ابريل لعام2020، تخطى عدد الوفيات جراء الفيروس في الولايات المتحدة، عدد الوفيات في الصين واصلاً إلى 3424، في حين لا يزال أقل من عدد الوفيات في إيطاليا (12428) واسبانيا (8269). ولكن حسب دراسة صادرة عن «إمبريال كوليدج» البريطانية فإن الولايات المتحدة في حال اتبعت سياسة الحجر على المصابين والابتعاد الاجتماعي لكبار السن، فإنها ستشهد حوالي 1.1 مليون وفاة. أما في حال اتبعت سياسات صحة عامة تشبه التي تم اتباعها في الصين، فإن عدد الوفيات سيصل إلى 200 ألف. وقال الطبيب الأمريكي مختص بالأمراض الباطنية في مستشفى بيث إسرائيل في مانهاتن بنيويورك  إن الحالة في الولايات المتحدة قد تكون شبيهة بما تشهده بعض المناطق في إيطاليا، حيث تخطى النظام الصحي قدرته ولم يعد بإمكانه رعاية جميع المرضى، وقال: «يتعين علينا أن نكون أسرع في الرصد والتخمين ووضع خطة العلاج لكل مريض» متوقعا أن يزداد عدد المرضى ضعفي أو ثلاثة أضعاف ما هي عليه الآن.

هذا ولم يصل كورونا «على الأقل رسمياً» إلى حوالى 20 دولة حول العالم. وحسب ما نشرته مجلة «نيوزويك» الأمريكية، حيث لم يتمكن كورونا حتى مساء الإثنين اخر مارس 2020، من الوصول إلى 4 دول أسيوية، و6 إفريقية، إضافة إلى 10 دول في قارة أوقيانوسيا، وهي منطقة تتمركز في جزر المحيط الهادئ الإستوائية. وتضم قائمة الدول الأسيوية الخالية من كورونا اليمن، وكوريا الشمالية، وطاجيكستان، وتركمنستان، أما الدول الإفريقية فهي بوروندي، ومالاوي، وسيراليون، ومملكة ليسوتو، وجزر القمر، وساو تومي وبرينسيب، فيما ضمت قائمة دول أوقيانوسيا كل من جزر سولومون، وجمهورية ناوورو، وجمهورية فانواتو، ودولة ساموا، وجمهورية كيريباتي، وولايات مايكرونزيا المتحدة، ومملكة تونغا، وجمهورية جزر مارشال، وجمهورية بالاو، ودولة توفالو.
نقلا عن موقع القدس العربي...

شارك المقال

0 التعليقات: